المؤتمر العلمي الاول

المعرض العلمي لقسم علوم الحياة

المعرض العلمي لقسم الكيمياء

المعرض العلمي لقسم الحاسوب

ندوات ولقاءات وورش العمل

ندوة علمية لقسم علوم الحياة في كلية التربية للعلوم الصرفة عن زراعة الانسجة ومجالاتها

   
225 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   05/04/2017 11:52 صباحا

   برعاية الأستاذ المساعد الدكتور غالب ادريس عطية عميد كلية التربية للعلوم الصرفة اقام قسم علوم الحياة ندوة علمية تحت عنوان زراعه الانسجة النباتية ودورها في المجال الزراعي والصناعي بحضور عدد من تدريسي وطلبة الكلية في رحاب قاعة الدكتور منذر الجنابي .

تضمنت الندوة التي القتها م.م. نور صبري ناصر تعريف زراعة الانسجة النباتية انها عزل خلية أو نسيج أو عضو نباتي أو جزء من عضو وتعقيمه وزراعته على أوساط غذائية اصطناعية معقمة وحضنها في ظروف محددة من حيث الحرارة والضوء لتكوين الكالس او الأفرع الخضرية المتعددة ومن ثم الحصول على النبات الكامل فضلاً عن استخدامها في المجالات الحيوية كافة. وتعتبر الحاجة الملحة الى توفير ظروف معقمة هي الدافع الاساسي لأهمية مراعاة تجهيز المختبر بشكل يقلل من التلوث الذي قد يحصل للبيئة او بعد الزراعة يلزم تعقيم جميع الادوات والمختبر. ويتم اكثار النباتات بزراعه الانسجة النباتية بطريقتين أولها مباشرة مثل القمم النامية للبراعم - الجذور - برعم جانبي - جزء من الحزم الوعائية للجذور - أو يتم استخدام المتك أو حبوب اللقاح المعزولة أو الأجنة المعزولة عقب التلقيح والإخصاب أو نستخدم البويضات أو المبيض كله وما يحمله من بويضات بعد إزالة أغلفة المبيض ، وتتميز بانها اكثر امانا ومضمونة لانتاج نسبة عالية من النباتات مشابهه للام . والطريقة الثانية غير مباشرة وهي عبارة عن مجموعة من خلايا  مرستيمية منتظمة أو غير منتظمة ونعني بكلمة منتظمة أي أنها خلايا متشابهة لا يمكن تمييز خلايا خاصة بالجذر أو الساق أو الأوراق من اهم عقباتها التغير الوراثي الذي قد يرافقها .

وأشارت الندوة الى شروط نجاح زراعة الأنسجة اذ يجب أن تتوافر في المختبر عناصر ضرورية وأهم شرطين يجب توافرهما النظام والنظافة حتى يتم فصل الجزء المراد زراعته من النباتات الأم ثم زراعته بطريقة سليمة وسريعة. وإلى جانب النظام والنظافة فمن الأهمية التأكد من نظافة الكيماويات المستعملة كذلك الماء المقطر المستخدم في تحضير البيئات. واهم المزايا زراعة الأنسجة النباتية الحصول على كميات هائلة من النباتات على مدار العام دون التقيد بوقت محدد للزراعة والحصول على نباتات متجانسة من حيث صفات البنية الشكلية والصفات الوراثية وإمكانية إنتاج نباتات مشابهة للأمهات   True to type . والإنتاج المكثف والسريع للبادرات بنوعيات جيدة.  وإنتاج نباتات يصعب إنتاجها بالطرق التقليدية.  والحصول على نباتات خالية من الأمراض وخاصة الفيروسية . و تظهر أهمية زراعة الأنسجة النباتية، لأن بعض النباتات تحتوي على مواد علاجية يمكن استخدامها في صناعة الأدوية، فبدلاً من انتظار النبات لكي ينمو لفترة طويلة، وبعدها نستخلص المادة منه، يمكننا بهذه التقنية اختصار الوقت وتنميتها نسيجياً، ومن ثم زراعتها واستخلاص المادة منها، وبذلك يمكن الاستفادة منها على الصعيد الطبي . وكذلك الاستفادة منها من الناحية الصناعية، فالعطور كمثال تستخلص من بعض النباتات، فمن خلال هذه التقنية نستطيع تكثيرها بكميات كبيرة بوقت قصير، واستخلاص هذه العطور منها والاستفادة منها صناعياً

 

إضغط لتحميل الملف

 




Copyright © 2016 College of education for pure science| University of Diyala. All rights reserved
3:45